استقبال المرضى في المستشفى العام في اسبرطة


  • 17 March 2017
بدأ عمليات نقل المرضى المقيمين في المستشفيات الأخرى إلى المستشفى العام في اسبرطة الذي انتهينا من بناءه كشركة دوست للإنشاءات اعتبارا من اليوم صباحا.نتمنى أن يكون فيه الخير لبلدنا ولمدينة اسبرطة. تفاصيل الخبر : بدأ قبول المرضى في المستشفى العام في اسبرطة الذي سيتم افتتاحه في 24 آذار بحضور رئيس الوزراء يلديرم.يحتوي المستشفى على 167 عيادة و20 غرفة عمليات وقسم عناية مركزة بسعة 131 سرير وقسم معالجة فيزيائية بسعة 35 سرير وقسم غسيل كلى بسعة 26 سرير و قسم عناية مركزة للمواليد الجديد بسعة 35 حاضنة ومهبط حوامات إسعاف جوي. اسبرطة ( أ أ ) – بدأ قبول المرضى في المستشفى العام في اسبرطة الذي يعتبر من المستشفيات العامة التي وصفها لها رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان بعبارة " حلمي " والذي سيتم افتتاحه في 24 آذار بحضور رئيس الوزراء بن علي يلديرم. بدأ قبول المرضى في مستشفى اسبرطة العام بعد انتهاء إنشاء المستشفى على أرض مساحتها 225 ألف متر مربع الذي بدأ العمل بإنشائه قبل عامين من قبل شركة أكفين القابضة.كلف المستشفى الذي يتألف من 4 بلوكات والمقاوم للزلازل بشدة 9 حوالي مليار و150 مليون ليرة تركية. ستقدم كافة الخدمات في المستشفى غير الخدمات الصحية لمدة 25 عام من قبل شركة أكفين وسينتقل المستشفى بالكامل بعد 25 عام للوزارة وهو بسعة 755 سرير ويحتوي على 167 عيادة و20 غرفة عمليات وقسم عناية مشددة بسعة 131 سرير ووحدة معالجة فيزيائية بسعة 35 سرير ووحدة غسيل كلى بسعة 26 سرير وقسم عناية مشددة للمواليد الحديثة بسعة 35 حاضنة ومهبط لحوامات الإسعاف الجوي.كما تحتوي كل غرفة من غرف المستشفى على مصحف وسجادة صلاة. " نتكلم عن استثمار على مستوى مليار ليرة تركية تقريبا " قال رئيس لجنة الميزانيات في مجلس النواب التركي ثريا سادي بيلغيج في التصريح الذي أدلى به للصحفيين بأن العيادات في المستشفى العام الثالث في تركيا بدأ بالعمل.وشكر السيد بيلغيج الذي أفاد بأنه بدأ نقل المرضى الموجودين في قسم العناية المشددة في مستشفيات اسبرطة إلى المستشفى العام كل من كان له دور في بناء المستشفى. قال السيد بيلغيج الذي بين أنه قد تم بذل جهد كبير من أجل بناء المستشفى في اسبرطة " لقد قدم لنا رئيس الجمهورية دعم كبير في هذه الفترة.أشكر باسمي وباسم أهالي اسبرطة رئيس الجمهورية.لقد حصلنا على مستشفى يليق باسبرطة " تحدث السيد بيلغيج الذي شدد على أن مستشفى اسبرطة العام هو الاستثمار الأكبر الذي رأته المدينة " في بند واحد " قائلا : " نتكلم عن استثمار بمستوى مليار ليرة تركية تقريبا.ولكن هناك مجموعة من الأقوال التي تدور بهدف اللعب على عقول الناس.هناك كلام يدور حول أنه مستشفى مأجور أو مستشفى خاص.كل ذلك ليس صحيح.هذا المستشفى العام هو بمثابة مستشفى حكومي.هو مستشفى بنته الدولة.كل الفرق التي ستعمل في المستشفى هي من الفرق الحكومية.سيستطيع كل المواطنين الاستفادة من الخدمات الصحية في المستشفى مجانا ". " ليس لدينا مشاكل " قال المدير العام لمستشفى اسبرطة العام السيد اوغور كيليج أيضا بأن المستشفى هو أحد 15 مستشفى عام تم إنشاؤها بالشراكة بين القطاع العام والخاص.